فرنسا خارج بطولة الأمم وهولندا تتأهل لنصف النهائي -
رونالدو يلوم بيريز على رحيل نجم ريال مدريد -
انجلترا تتأهل إلى نصف نهائي دوري الأمم -
والد نايمار يلعب على الحبلين -
بالصور: ميسي يستفز رونالدو ويبعث له بهذه الرسالة ! -
هذا النجم يمنح موافقته النهائية لـ البارصا -
الريال يجهز مبلغا ضخما لضم هذا الثنائي -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

الحكومة المصرية تنفي استيراد نفط من إيران

 

 

الحكومة المصرية تنفي استيراد نفط من إيران
الحكومة المصرية تنفي استيراد نفط من إيران

نفت الحكومة المصرية ما تداولته وسائل الإعلام حول اعتزام وزارة البترول المصري استيراد النفط ومنتجات بترولية أخرى من إيران، حيث أكد المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري، أنه لا يوجد أي تعاون مع إيران، سواء في استيراد البترول الخام أو أي من مشتقاته. وأوضحت وزارة البترول المصرية، أن مصر لم تتعامل مع البترول – الخام الإيراني”، وإنما تقوم باستيراد كميات من الزيت الخام، أو من المنتجات البترولية باتفاقيات تجارية مع كل من العراق والكويت والمملكة العربية السعودية، للمساعدة في تغطية جانب من احتياجات السوق المحلية من البترول.

?cid=367212

فرضت الولايات المتحدة مجموعة من العقوبات على طهران في السادس من أغسطس الماضي، وأعلنت حينها أن هناك جولة ثانية من العقوبات، من المقرر أن تشمل المعاملات المرتبطة بالبترول مع شركات النفط الإيرانية الوطنية وشركة نفط إيران للتبادل التجاري، وشركة الناقلات الإيرانية الوطنية، بما في ذلك شراء النفط والمنتجات النفطية أو المنتجات البتروكيماوية من طهران.

يشار إلى أن الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية على إيران، قد دخلت حيز التنفيذ بدءًا من يوم الاثنين الماضي، وتستهدف هذه العقوبات قطاع الطاقة الإيراني، وتطمح الإدارة الأمريكية في تقليص صادرات النفط الإيراني إلى الصفر، وتوجيه ضربة موجعة للاقتصاد الإيراني.

وحذرت الولايات المتحدة الدول والمؤسسات من استيراد النفط الإيراني، كما حذرت جميع الموانئ وشركات التأمين العالمية من التعامل مع السفن الإيرانية، ولكن حصلت بعض الدول على إعفاءات استثنائية، إذ سمحت لهم واشنطن باستيراد كميات محدودة من النفط الإيراني، من بينهم العراق والصين واليابان وكوريا الجنوبية والهند.

ويرى المحللون، أن الحزمة الثانية من العقوبات ستكون أشد قوة وإيلاما للاقتصاد الإيراني، الذي يعتمد بشكل أساسي على النفط، وبالفعل بدأت تداعيات هذه العقوبات تظهر على الاقتصاد الإيراني، بالرغم من مررو أيام قليلة على دخولها حيز التنفيذ.

وكان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” قد أعلن في وقت سابق من العام الجاري، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الإيراني المبرم في عام 2015، وبعد مرور ستة أشهر على انسحاب أمريكا، أعلنت واشنطن إعادة فرض عقوبتها على طهران مرة أخرى.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أسعار وأقتصاد - القابضة الكيماوية: تعيين مستشار مالى مستقل لتقييم أسهم القومية بأسمنت النهضة
التالى بيتي - فوائد الخس لتنشيط الكبد و علاج القولون العصبي