بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

الشيخ محمد جبريل يواجه مصيرا غامضا بعد عودته لمصر

 

 

الشيخ محمد جبريل يواجه مصيرا غامضا بعد عودته لمصر
الشيخ محمد جبريل يواجه مصيرا غامضا بعد عودته لمصر

احتجزت السلطات المصرية الإمام والداعية المصري الشيخ محمد جبريل ساعات في مطار القاهرة عقب عودته من بريطانيا مساء أمس الثلاثاء، وسحبت جواز سفره، ثم أفرجت عنه.

وقال مراسل مبينات نت إن الشيخ محمد جبريل خرج من المطار دون جواز سفره، وإن السلطات طالبته بمراجعة جهاز الأمن الوطني (جهاز أمن الدولة سابقا) لتسلمه، وهو ما فعلته السلطات سابقا مع شخصيات أخرى، وكان مصيرها إلى السجن في وقت لاحق.

وذكرت تقارير نشرتها مواقع إخبارية مصرية أن جبريل احتجز لمدة زادت على 18 ساعة، ثم أفرجت عنه عصر اليوم الأربعاء، ووصل بعد ذلك إلى بيته.

وقال موقع "المصريون" الإخباري، نقلا عن مصادر مقربة من جبريل، إنه عاد إلى مصر من أجل تجديد جواز سفره، وإنه لم تصدر بحقه أي أحكام قضائية.

ويقيم الشيخ محمد جبريل في بريطانيا منذ خروجه من مصر بعد منعه من الإمامة في يوليو/تموز 2015، وصدر قرار منعه من الإمامة بعدما دعا على "الظالمين" و"الفاسدين" و"علماء السلاطين" و"الإعلام المضلل" في صلاة التراويح بمسجد عمرو بن العاص.

وقال وزير الأوقاف المصري محمد مختار جمعة آنذاك إنه قرر منع جبريل من العمل بكافة مساجد البلاد، وإن الوزارة ستلاحقه قضائيا، وستطلب من الدول العربية عدم استضافته أو السماح له بممارسة أي أعمال في مساجدها، لأنه "تجاوز في حق الدولة، وتطرق للحديث في الأمور السياسية".

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق محافظات مصر - إعادة انتخابات الجولة الأولى لطلاب جامعة قناة السويس بـ8 كليات
التالى القومي يشيد بالعملية النوعية التي نفذها الجيش السوري لتحرير مختطفي السويداء